اخسر كام لو فكيت شهادة البنك قبل موعدها سؤال يطرحه الكثير من المواطنين بعد أن كان قد تم طرح العديد من الشهادات الادخارية الجديدة التي تعتبر من إحدى أنواع الاستثمار والتي من خلالها يتم استثمار النقود، وتلك الشهادات يتم إتاحتها لعملاء البنوك ولكن يتم وضع العديد من القواعد حتى تنظم عملية شراء وكسر الشهادات الادخارية، ولذلك سوف نتناول من خلال مقالنا اليوم الإجابة على تساؤل أخسر كام لو فكيت شهادة البنك قبل موعدها.

اخسر كام لو فكيت شهادة البنك

ومن المعروف أن شهادات الادخار التي يتم طرحها من قبل البنك لعملاءها ما هي إلا عبارة عن أوعية ادخارية يتم تحديدها من قبل البنوك للعملاء ولكن تختلف كل شهادة ادخارية عن غيرها وذلك من حيث القيمة الشرائية الخاصة بكل شهادة والفترة الزمنية المخصصة لها، وكذلك فيما يخص العائد الشهري أو السنوي الخاص بتلك الشهادة، وكسر شهادة الادخار يعتبر هو استرداد قيمة الأموال التي قام العميل بشراء الشهادة بواسطتها.

مدة الشهادة الادخارية

ومن المعروف أن أغلب البنوك تقوم بوضع فترة معينة لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يتم كسر شهادة الادخار قبل انتهاء المدة المحددة ولذلك يجب على كل عميل يرغب في كسر شهادته قبل موعد انتهائها أن يعلم أنه سوف يتعرض لخسارة مالية شديدة، إلا بعد مرور ست أشهر على الأقل وتعتبر تلك أقل مدة لكسر شهادة الادخار بالنسبة للشهادات ذات الطابع السنوي أو غيرها من الشهادات.

مقدار خسارة كسر الشهادة

الإجابة على ذلك التساؤل يختلف من بنك لأخر ويختلف أيضا عن طول الفترة الزمنية التي تمر علي الشهادة نفسها، ولكن تصل حجم الخسارة في حالة كسر الشهادة كالتالي:-

  • كسر شهادة الادخار قبل موعدها وهي فترة الست شهور يتم خصم 3% من قيمة الشهادة بالكامل.
  • تبلغ قيمة الخسارة في شهادة الادخار 2% من أصل الشهادة في حالة كسرها بعد مرور عام.
  • تبلغ قيمة الخسارة في شهادات الادخار 1% وذلك في حالة كسرها بعد مرور عامين منذ بداية شراءها من أحدي البنوك الحكومية مثل الاهلي وبنك مصر.

المصدر: نبأ العرب

Share.

Leave A Reply