انقلاب على السلطة في بورما

ذكرت وسائل إعلام بوما “ميانمار” أن انقلابًا عسكريًا في البلاد أطاح بحكومة ناميبيا الحاكمة واستولى على السلطة في أيدي الجيش، حيث ألقي القبض على أونغ سان سو كي، الزعيمة المدنية للبلاد، وسلمت السلطة إلى قائد الجيش. مين أونج هلانجن.

وبحسب رويترز، أثار جيش ميانمار مخاوف بشأن إمكانية توليه السلطة في البلاد، مؤكدا أنه سيحمي الدستور ويحترمه.

عُرفت الزعيمة المدنية، أونغ سان سو كي، بتطرفها وعنصريتها ضد المسلمين، حيث أصدرت قوانين تسمح بإعدام المسلمين بسبب دينهم.

المصدر: مصر مكس

Share.

عراقي متمرس في تحرير الاخبار السياسية ومهتم بالاخبار والاحداث العالمية

Leave A Reply