في الأيام الماضية قامت 3 جهات رسمية بالبحث المكثف عن تمساح سيهات، وتتولى هذه المهمة فريق بحث من قبل المركز الوطني للحياة الفطرية، والذي قام بالنزول للبحيرة لمحاولة الإمساك بالتمساح بتعاونه مع حرس الحدود، وهيئة الثروة السمكية بجمهورية مصر العربية؛ حيث أن هذا التمساح يشكل خطر كبير ويخشى الجميع من مهاجمة هذا التمساح.

البحث عن تمساح سيهات

كانت هناك جهود مكثفة من قبل بعض الفرق التطوعية التي تحاول أن تنزل في مياه البحر وتقوم بإلقاء شبكة الصيد بأماكن مختلفة بالبحيرة والتي قد ظهر التمساح بها، وحتى الان لم تتمكن هذه الفرق من الحصول على النتيجة المرجوة.

البحث عن تمسـاح سيهــات
البحث عن تمساح سيهات

وقد أوضح المركز بأن الكائن التي تواجهه هذه الفرق المتطوعة كائن ذكي ولهذا فهي تكثف جهودها للبحث عن هذا التمساح، بالإضافة لسهولة تكيف التمساح مع الأماكن المختلفة، فبالرغم من أن البحيرة الموجود بها التمساح.

وظلت عدة سنوات تعاني من الكثير من المشاكل كمشكلة التلوث إلا أنه تمكن من العيش بها، ويتمكن من الرؤيا في المياه الملوثة،كما أن المركز قد شدد على المواطنين بعدم اقتناء أو شراء الحيوانات المفترسة؛حيث أنها مع مرور الوقت تكبر هذه الحيوانات ويزداد حجمها ويصعب السيطرة عليها؛ حيث أن المركز يرجح بأن هذا التمساح كان كذلك.

الإبلاغ عن وجود التمساح

المركز الوطني الخاص بتنمية الحياة الفطرية قد تلقى بلاغ عن ظهور تمساح ضخم ببحيرة سيهات، وعلى الفور قامت الجهات المختصة بالتوجه إلى مكان البحيرة في محاولة منها بالإمساك بالتمساح، بالإضافة للجهود التي قامت بها الفرق التطوعية.

والتي تسعي لكي يتجنبوا مخاطر هذا التمساح أو تعرض المواطنين للأذى، وأستطاع التمساح أن يعيش في البحيرة لمدة طويلة لأنها بحيرة عذبة مما جعلها مكان ملائم ليعيش بها التمساح، وحتى الان ما زالت الجهود مستمرة للبحث عن التمساح بالطرق المختلفة من خلال القيام بجولات تطوعية تم تنسيقها مع الجهات المختصة.

ومحاولة الإمساك به بأقرب وقت، ويتراوح طول هذا التمساح ما بين متر ونصف إلى مترين، والذي يعيش في هذه البحيرة الكبيرة،ولهنا وصلنا لنهاية مقالنا والذي تعرفنا فيه على تمساح سيهات.
المصدر: وكالات

Share.

عراقي متمرس في تحرير الاخبار السياسية ومهتم بالاخبار والاحداث العالمية

Leave A Reply