استخدمت جامعة اكسفورد برامج حديثة، أحدث التقنيات في دراستها العلمية من أجل تحليل المكونات الجينية للعديد من المجموعات السكانية موجودة حول العالم، وقامت الجامعة بمقارنة تلك المكونات الجينية، وتم الإطلاع إلي الهياكل العظمية المكتشفة في الكثير من الأماكن حول العالم، وتوصلت الدراسة الحديثة إلي أن أصل البشر من السودان، من خلال السطور القادمة سوف نعرض تفاصيل الدراسة.

الدراسة العلمية لجامعة اكسفورد

إن الباحثين في جامعة اكسفورد تمكنوا من إنشاء شجرة عائلية، كما تمكن الباحثون من رسم خريطة كاملة من الجينات الوراثية، جاءت نتائج الدراسة العلمية إلي أن أصل البشر تعود أصولهم إلي السودان، تلك الدراسات العلمية توصلت إلي أن الأجداد عاشوا منذ آلاف السنين، بالإضافة إلي التقديرات المتوقعة من الباحثين أن المنطقة المنحدر منها البشر مع تعاقب الأجيال على مسافة 402 كم في شمال الخرطوم وإحداثياتها هي 19.4N, 33.7E.

التقديرات العلمية لعمر الإنسان

إن مؤلف الدراسة الدكتور أنطوني ويلدر وونس أوضح أن تلك الأجداد عاشوا منذ مليون عام ويعتبر تلك الرقم أكبر من التقديرات العلمية المقدرة لعمر الإنسان على وجه الأرض، حيث رجح الكثير بأن التقديرات العلمية تتراوح بين 250 و300 ألف سنة، تم الإعلان الباحثون نجحوا في إنشاء شجرة العائلة من خلال استخدام ثمانية قواعد بيانات مختلفة على جميع أنحاء العالم، عمل الدكتور مع فريق متكامل من أجل بناء جينات البشرية، تم استخدامها لتوفير شبكة متكاملة إضافة الأجداد لإعادة أقدم الأسلاف إلي الموقع الجغرافي في السودان، تلك الأسلاف عاشوا منذ مليون عام، تلك التقديرات أكثر بكثير من تقدير عمر الإنسان الحالي العاقل.

إنشاء شبكة تضم أسلاف الشعوب

إن الباحثون قاموا بإنشاء شبكة متكاملة تشمل على ما لا يقل عن 27 مليون كائن حي، كما أن الأبحاث إستخدمت عينات ليست من الشعوب المعاصرة، ولكن من الشعوب القديمة أيضاً الذين عاشوا في مختلف أنحاء العالم منذ آلاف السنين، إلي جانب استخدام خوارزميات متطورة للإطلاع إلي أنماط الجينات المتباينة في تلك البيانات والتعرف على المناطق التي عثر عليها والإطلاع على الأسلاف المشتركة في أضخم شجرة عائلة.

المصدر: وكالات

Share.

عراقي متمرس في تحرير الاخبار السياسية ومهتم بالاخبار والاحداث العالمية

Leave A Reply