من الأسئلة المحرجة التي تخجل المرأة من طرحها على من حولها هو السؤال: كيف أبدأ علاقة حميمة مع زوجي؟

على الرغم من أن الرجل مسؤول بطبيعته عن بدء العلاقة الزوجية عن طريق التلميح أو المداعبة الصريحة، يشكو الأزواج في كثير من الأحيان من أن الزوجة لا تبدأ في كثير من الأحيان.

ويحب الرجال أن يشعروا بأنهم مرغوبون ومطلوبون تمامًا مثل النساء، وحتى الرجال يفضلون المرأة التي تبادر!

للإجابة على سؤال حول كيفية بدء العلاقة الحميمة مع زوجي دون خجل، أعددنا هذه القائمة من النصائح السريعة، مع بعض الشروحات التفصيلية.

هذا الموضوع يحتوي على …

كيف أبدأ العلاقة الحميمة مع زوجي دون خجل؟

  1. ابدأ بمداعبة حميمة مثل التقبيل ولمس الأجزاء الحساسة من جسده.
  2. أعطه الجنس الفموي عن طريق مص وامتصاص القضيب.
  3. راسله على الهاتف بأنك تفتقده وتريد النوم معه.
  4. ارتدِ ملابس مثيرة ومغرية
  5. إذا شعرت أن لديه تلميحًا أو رغبة في عينيه، أظهر موافقتك من خلال النظر في عينيه
  6. ضع ملاحظة مثيرة عليه في ملابسه تعبر عن رغبتك الجنسية
  7. قولي له أن يبقى في ملابس مثيرة لأنك تحبين رؤية جسده
  8. اطلب منه تدليك جسمك، والاستماع إلى آهاتك عندما يلمسك
  9. ذكّره بالمواقف الجنسية المضحكة التي مررت بها
  10. خذه إلى الحمام أثناء الاستحمام واستحم معًا
  11. تبادل معه
  12. عندما تكون في الغرفة الأخرى، أرسل له صورة ملابسك الداخلية
  13. دعه يتفاجأ أنك تنام عاريًا تمامًا تحت البطانية
  14. ارقصوا له
  15. تحضير عشاء خاص مع فيلم عاطفي ومشاهدته بين ذراعيه

كيف أطلب من زوجي أن ينام؟

في هذا الجزء من إجابتنا على السؤال كيف أبدأ العلاقة الحميمة مع زوجي دون خجل ؟، نجيب أيضًا على سؤال آخر وهو كيف أسأل زوجي أن ينام؟ بالتفصيل.

الإثارة المتراكمة

إذا كنت تشعر بالخجل الشديد بشأن بدء العلاقة الحميمة مع شريكك، فقد ترغب في تجربة طريقة الإثارة المتراكمة.

الاستثارة المتراكمة تعني أن الشهوة الجنسية للزوج تتراكم ببطء وبطء قبل يوم أو عدة أيام من تاريخ العلاقة الزوجية.

مع الحركات الخفيفة، قد لا تكون فعالة في ذلك الوقت، ولكن بعد تراكمها لعدة ساعات أو أيام، ستصبح الوقود الذي يدفع رغبة زوجك الجنسية، مما يجعله يجامعك دون أن يطلب منك ذلك.

يمكنك أن تبدأ هذه الإثارة التراكمية بالاتصال به خلال ساعات العمل، أو إرسال صورة لك بالملابس الداخلية تطلب رأيه، أو تقبيله بشهوة عند عودته من العمل.

قم بهذه الإجراءات البسيطة لبضعة أيام أو أكثر، وستجده يريد أن ينام معك أكثر دون دعوته فعليًا للنوم.

الفكاهة الجنسية

من الإجابات غير المباشرة كيف أطلب من زوجي أن ينام؟ أن تستعمل الزوجة النكات ذات المعاني الجنسية أو ما يسمى بالنكات الزوجية.

وكذلك الكوميكس والكوميديا ​​التي يفهم الزوج أن زوجته في حالة مزاجية تشجع على ممارسة العلاقة الحميمة.

يمكن للزوجة أيضًا تذكير زوجها برسائل قصيرة ببعض المواقف المضحكة التي مروا بها أثناء ممارسة الجنس في الماضي.

وهذا سيجعل الزوج يميل إلى تبادل الرسائل الساخنة والمضحكة مع زوجته، وهي مقدمة جيدة للعلاقات الجنسية في الليل.

الرمز السري

بعض الزوجات اللاتي يرغبن في مطالبة أزواجهن بالفراش يلجأن إلى رمز سري أو يتفق عليه مع الزوج، مما يعني أنهن يشعرن بالرغبة.

هذه الطريقة مفيدة عندما يكون هناك أطفال قد ينتبهون إلى المغازلة أو التواجد مع العائلة أو خارج المنزل.

غالبًا ما تكون الشفرة المستخدمة كلمة عامية لا يمكن لأحد أن يشك فيها.

لكن الزوجة والزوجة فقط يفهمان معناها مثل “أريد شراء قفص عصافير”، “أحب أكل الآيس كريم”، “أريد السفر إلى تركيا”.

يظل هذا الرمز السري وسيلة لطيفة للتواصل بين الزوجين دون الإعلان عن رغبتهم الحقيقية.

إنه أيضًا أسلوب ممتع سيولد العديد من المواقف المضحكة نتيجة الردود المتوقعة من الآخرين الذين لا يفهمون المعنى الحقيقي للرمز السري.

مباشرة

قد لا يفهم بعض الرجال هذه التلميحات ولا يعرفون أنها إشارة سرية من المرأة بأنها مستعدة للنوم.

لذلك عليك أن تكون أكثر جرأة وتفعل ما عليك القيام به.

يحدث هذا بالطريقة التقليدية التي تزين بها وتعطر وترتدي ملابس عارية.

وإذا لم يكن ذلك كافيًا، فعليك أن تبدأ بلمسه بطريقة حسية ومثيرة تحرك جميع أعضائه الجنسية.

فاجئه بشخصية جديدة في كل مرة

لعل أبسط إجابة على السؤال عن كيفية بدء العلاقة الحميمة مع زوجي دون خجل هي أن تفاجئه بجانب جديد في شخصيتك.

إذا اعتاد زوجك على نوع من العلاقة معك، ويعتقد أنه يعرف أسلوبك في الجنس، فقدم نفسك دائمًا على أنك امرأة لا يمكن التنبؤ بها !!

هناك العديد من الأشياء المفيدة التي يمكنك تعلمها حول إثارة الزوج مثل.

هناك أيضًا بعض المهارات التي يجب أن تتعلمها لتصبح محترفًا من حيث العلاقة الحميمة، بما في ذلك:

ما هي الأنشطة المشتركة بين الزوجين لدعم العلاقة الحميمة؟

إذا كنتِ تريدين كسر الشكل التقليدي للعلاقة الحميمة مع زوجك، فعليك التفكير فيما يسمى بالأنشطة المشتركة.

هذه الأنشطة مثل الألعاب أو المغامرات التي تجعل الزوج والزوجة في حالة من الرغبة المستمرة في ممارسة الجنس.

لعب الأدوار

إن تمثيل الأدوار ليس مجرد نشاط يضيف الحيوية والاثارة للعلاقة الزوجية.

بل هي طريقة للإجابة على سؤال المقال الرئيسي: كيف أبدأ علاقة حميمة مع زوجي دون خجل؟!.

يقوم تمثيل الأدوار على أن تؤدي الزوجة دور امرأة أخرى تحاول إغواء الزوج وممارسة الجنس معه.

من خلال ارتداء ملابس هذه الشخصية والتصرف مثلها حتى يشعر الزوج أنه في تجربة مختلفة.

على سبيل المثال، يمكن للزوجة ارتداء ملابس الطبيب وإجراء فحص طبي على الزوج وإغرائه وإثارته حتى يجامعها.

يمكنها أيضًا أن ترتدي ملابس طالبة أو راقصة أو شرطية أو غيرها من الشخصيات التي تثير خيال الرجل وتجعل العلاقة الحميمة غير تقليدية.

أماكن غير تقليدية

إذا كنت تريد أن يتذكر زوجك علاقتك الحميمة باعتبارها واحدة من أفراح حياته، فعليك أن تجعلها ذكرى لا تُنسى.

بالإضافة إلى ذلك، التجديد والتنويع والابتكار، لا ينبغي أبدًا حبس الجنس في غرفة النوم وتحويله إلى وظيفة أو مهمة رسمية.

جدد الأماكن التي تمارس فيها الجنس في المنزل بحيث تحمل كل زاوية ذكرى لكما.

جرب أيضًا ممارسة الجنس في أماكن غير تقليدية مثل المطبخ أو في مكانه.

أو اختر زوجًا وفقًا لما يناسب ظروفك.

الممارسات غير التقليدية

عالم الجنس هو عالم واسع جدًا، يتم إضافة العشرات من التجارب والخبرات الجديدة إليه يوميًا.

والعلاقة الحميمة نفسها يمكن أن تتخذ أشكالًا مختلفة، سواء عن طريق تغيير المواقف الجنسية والتبديل بينها، وما إلى ذلك.

من الممكن أيضًا تحديد الممارسات الجديدة التي يحاول الزوجان استكشافها وتجربتها، مثل مواقف ضبط النفس، والتعذيب المرغوب فيه، وفنون التحكم.

قد تكون مهتمًا أيضًا 👇👇

المصدر: حواء ستايل

Share.

Leave A Reply