أعلنت وزارة التعليم السعودية عن مواد المسار العام 1443،وهو يعد واحد من ضمن المحاولات لتقييم الممارسات في تاريخ التعليم الثانوي، تحرص الوزارة على تحسين العملية التعليمية، تحول فلسفة الطالب من طالب متلق سلبي إلى طالب مشارك ومنتج، تقيم بشكل عام ممارسات عالمية في المرحلة الثانوية بهدف إخراج نماذج متطورة تجمع بين متطلبات العصر والمطالب العلمية والقابلية للتطبيق.

مواد المسار العام 1443

إن نظام المسارات يتضمن تسعة فصول دراسية يتم توزيعها على 3 سنوات بداية من السنة الأولى حيث يدرس فيها الطلاب كافة المجالات العلمية والإنسانية والمتنوعة ثم تأتي السنة الثانية يتخصص بها الطالب في واحدة من المسارات المطابقة لميوله وقدراته طبقا للشروط والمعايير، إن السنة التمهيدية المشتركة تعمل على تهيئة الطلبة للالتحاق بواحدة من المسارات من خلال دراسة المهارات التخصصية والمعارف العامة، تتمثل تلك المسارات في المسار العام والشرعي ومسار علوم الحاسب والهندسة ومسار إدارة الأعمال.

أهداف نظام مسارات الثانوية

يسعى نظام مسارات الثانوية العامة إلي رفع كفاءة العملية التعليمية من خلال الممارسات العالمية، توفير بدائل وفرص عديدة أمام الطلبة لكي يقوم الطالب باختيار ما يتناسب مع ميوله وقدراته، مع مد الطالب بمهارات وكفاءات تساعده في مواجهة الحياة واكتمال التعليم بعد المرحلة الثانوية، منح فرص المشاركة في سوق العمل عبر العديد من خبرات التعلم مع مراعاة التوازن والتسلسل على مستويات المعرفة والمهارات مما يساعد في تحقيق الدعم للطلبة.

مزايا نظام مسارات الثانوية

إن نظام مسارات الثانوية يقدم العديد من المزايا للعملية التعليمية بوجه عام من خلال إضافة مسارات علمية جديدة والعديد من التخصصات المطابقة،متطلبات الخطط التنموية، أهداف رؤية المملكة 2030، توفير مختلف المواد الدراسية المطورة، بالإضافة إلى تنسيق المواد مع المستويات العالمية، رفع المستويات الإقتصادية والتربوية والمعرفية.
الجدير بالذكر أن من ضمن المزايا تقليل الضغط النفسي والهدر، توفير الكثير من خيارات التعلم عن بعد، منح فرص مختلفة للتعلم من خلال التعلم المدمج، التوسع من دائرة الاختيارات لدى الطالب بعد الحصول على شهادة الثانوية، الدخول إلى سوق العمل، إكتساب الخبرات العملية في كافة المجالات.
المصدر: مصر مكس

Share.

عراقي متمرس في تحرير الاخبار السياسية ومهتم بالاخبار والاحداث العالمية

Leave A Reply