مئات ملايين الدولارات تنفقها الفرق في سوق الانتقالات، صيفية كانت أو شتوية، لضم المواهب الصاعدة، فيما تعتمد فرق أخرى على اللاعبين الذين يتخرجون من أكاديمياتها.

وتحاول هذه الفرق صقل مواهب هؤلاء اللاعبين وتصعيدهم في سن صغيرة إلى الفريق الأول وإعطاءهم الفرصة كاملة ومنحهم دقائق لعب وفيرة، وحتى هناك فرق في القائمة توصف بأنها ثرية ولديها القدرة المالية.

وبحسب المركز الدولي للدراسات الرياضية (CIES) تسيطر الفرق الإسبانية على قائمة الـ12 الأولى:

  • فياريال الإسباني: أشرك خريجي أكاديميته 24.6% من دقائق اللعب في المباريات.
  • ريال مدريد الإسباني: أشرك خريجي أكاديميته 24.6% من دقائق اللعب في المباريات.
  • تشلسي الإنجليزي: أشرك خريجي أكاديميته 26.8% من دقائق اللعب في المباريات.
  • برايتون الإنجليزي: أشرك خريجي أكاديميته 26.9% من دقائق اللعب في المباريات.
  • برشلونة الإسباني: أشرك خريجي أكاديميته 28.2% من دقائق اللعب في المباريات.
  • تولوز الفرنسي: أشرك خريجي أكاديميته 29.4% من دقائق اللعب في المباريات.
  • أوساسونا الإسباني: أشرك خريجي أكاديميته 29.9% من دقائق اللعب في المباريات.
  • فرايبورغ الألماني: أشرك خريجي أكاديميته 30% من دقائق اللعب في المباريات.
  • مونبلييه الفرنسي: أشرك خريجي أكاديميته 40% من دقائق اللعب في المباريات.
  • ريال سوسيداد الإسباني: أشرك خريجي أكاديميته 40% من دقائق اللعب في المباريات.
  • ليون الفرنسي: أشرك خريجي أكاديميته 52.1% من دقائق اللعب في المباريات.
  • أتلتيك بلباو الإسباني: أشرك خريجي أكاديميته 56.6% من اللعب في دقائق المباريات.

المصدر: وكالات + الجزيرة نت

Share.

صحفية عراقية من اربيل خريجة وزارة الاعلام في اربيل سنة 2004

Leave A Reply