قال مصدر قضائي ومتحدث باسم مدينة الجزيرة الخضراء الإسبانية إن السلطات تحقق فيما تقول إنه حادث “إرهابي” محتمل، بعد أن طعن رجل بضعة أشخاص في كنيستين بالمدينة الواقعة جنوبي إسبانيا، مما أسفر عن مقتل شخص واحد على الأقل.

وقال متحدث باسم المدينة إن الرجل هاجم رجال دين في كنيستين مختلفتين هما سان إيسيدرو ونويسترا سينورا دي لا بالما، يفصل بينهما نحو 300 متر، بعد الساعة الثامنة مساء الأربعاء في وسط مدينة الجزيرة الخضراء.

وقال مصدر في المحكمة العليا بمدريد إن التحقيق جار في الحادث باعتباره إرهابيا.

وقالت الشرطة إن المهاجم اعتقل. ونشر مصدر بالشرطة لقطات تظهر شرطيين يقودان رجلا يرتدي قميصا رياضيا مقيد اليدين عبر مركز للشرطة. ولم تفصح الشرطة عن تفاصيل اسمه أو جنسيته.

وقال المتحدث باسم مدينة الجزيرة الخضراء إن الرجل الذي قتل يدعى دييغو بالنسيا، وهو رجل دين في كنيسة نويسترا سينورا دي لا بالما، وإن أنطونيو رودريغيث -وهو كاهن فخري في أبرشية سان إيسيدرو- من بين المصابين، وهو في حالة خطيرة.

وذكرت صحيفة إلموندو أن 4 أشخاص أصيبوا في الهجوم.

المصدر: وكالات + الجزيرة نت

Share.

صحفية عراقية من اربيل خريجة وزارة الاعلام في اربيل سنة 2004

Leave A Reply