ترك مذنب جليدي أثر يبدو كالشعرة في قرص الشمس، بمرور المذنب الجليدي بجوار الشمس تأتي تلك الشعرة، يستطيع أي فرد علي مستوي العالم رؤية تلك الشعرة بالعين المجردة في نهاية الشهر، حدثت تلك الظاهرة منذ 50 ألف سنة وتتكرر بعد مرور تلك الأعوام مرة أخري، تلك الحدث ينتظره الكثير في جميع أنحاء العالم، من خلال السطور القادمة سوف نعرض تفاصيل الخبر.

شعرة في قرص الشمس

اكتشف برنامج مسح السماء الفلكي ذلك المذنب الجليدي، تم تقديرها بنحو 1 كم، حيث تم اكتشافه في شهر مارس 2022، التلسكوب سامويل-أوشين هو المسؤول الرئيسي عن الظاهرة حيث يديرها من ولاية كاليفورنيا بأمريكا، تم اكتشاف المذنب من خلال المرور بجوار الشمس حيث أنه كان يتجه لأقرب نقطة حولها، وتلك النقطة سوف تكون تحديداً يوم 12/1/2023 طبقاً لما تم تأكيده من علماء الفلك، إلى جانب ما أشارت به الصحف العالمية حيث تم التأكيد على أن المذنب الجليدي سوف يكون على مسافة 10% من الشمس، من مقدار بعد كوكب الأرض والشمس والتي تبلغ 150 مليون كيلومتر.

ماذا يحدث عندما يقترب مذنب من الشمس؟

باقتراب أي مذنب جليدي من الشمس فإن الجليد يتحول من حالته الصلبة إلى الغازية، يترك أثر كبير من الغبار تعكس ضوء الشمس، تظهر مثل الشعرة اللامعة تري بالعين المجردة في جميع أنحاء العالم، إن المذنب الجليدي يكون في ذروته عندما يقترب من كوكب الأرض، ولكن في حالة مقارنة تلك الظاهرة التي سوف تحدث مع ظاهرة مذنب هيل بوب التي حدثت في عام 1997، مذنب نيو وايز التي حدثت أيضا في عام 2020 فظاهره المذيب الجليدي أقل إثارة من تلك المذنبين.

كيف ستكون رحلة المذنب حول الأرض؟

إن المذنب سوف يمر كوكب نجوم الدب الأصغر والأكبر حتي يصل إلي النصف الجنوبي من الكرة الأرضية، ويرجع مرة أخري إلي مكانه الأساسي لحدود النظام الشمسي، إن أي مذنب يأتي من خزان حزام كايبر وراء مدار نبتون، خلف سحابة أورت التي تبعد عن مسافة سنة ضوئية من كوكب الشمس، الجدير بالذكر أن المذنب الجليدي ظهر لأول مرة منذ 50 ألف سنة.

المصدر: وكالات

Share.

عراقي متمرس في تحرير الاخبار السياسية ومهتم بالاخبار والاحداث العالمية

Leave A Reply