كشف تحقيق أجرته شبكة الجزيرة بالتعاون مع منظمة “لايت هاوس ريبورتس” وشركاء إعلاميين آخرين، عن أدلة على عمليات إعادة القسرية غير قانونية لطالبي اللجوء، بمن فيهم القصّر، في ظروف مهينة وغير إنسانية، من إيطاليا إلى اليونان.

وقد وجد التحقيق أدلة على وجود مرافق احتجاز غير رسمية على متن عبَّارات تجارية تتنقل بين البلدين.

وكان تحقيق لبرنامج “ما خفي أعظم” بثته الجزيرة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، قد عرض صورا ومقاطع حصرية مروعة، توثق الانتهاكات بحق اللاجئين على الحدود التركية اليونانية.

وكشف تحقيق “ما خفي أعظم” عن جيش من الملثمين المرتزقة، يدار من قبل ضباط من حرس الحدود اليوناني، لإرجاع اللاجئين بالقوة إلى الحدود التركية، عبر إغراق مراكبهم وارتكاب جرائم ضدهم أدت إلى مقتل العديد منهم.

المصدر: وكالات + الجزيرة نت

Share.

صحفية عراقية من اربيل خريجة وزارة الاعلام في اربيل سنة 2004

Leave A Reply